EmiratesGBC and Dubai Chamber to highlight best practices for retrofitting buildings to make them more energy-efficient

Maha Press Release

  • Retrofitting buildings can help achieve cost savings of up to 28% in energy bills
  • Event to bring together industry professionals and government bodies, including Dubai Supreme Council of Energy, Etihad ESCO and RSB, among others
  • Joint ‘Focus Day’ by two entities support the ‘green economy for sustainable development’ initiative

 

Dubai, UAE; May 25, 2015: Emirates Green Building Council (EmiratesGBC), an independent forum aimed at conserving the environment by strengthening and promoting green building practices, and the Dubai Chamber of Commerce & Industry are joining hands to host a ‘Focus Day’ on ‘Energy Efficiency – Making Existing Buildings More Efficient’, to be held in Dubai on May 26, 2015.

 

Aimed at highlighting industry best practices to make building more energy-efficient through retrofitting and other measures, the ‘Focus Day’ will bring together representatives of all stakeholders in the building industry as well as high-ranking representatives of government bodies that drive the sustainable development of Dubai.

 

Saeed Al Abbar, Chairman of EmiratesGBC, said: “With buildings accounting for significant energy consumption, enhancing the energy efficiency of existing buildings through retrofitting procedures will contribute to achieving our goal to promote a sustainable built environment. According to the International Energy Agency, cost-savings of 28% can be achieved through energy efficient retrofitting.

In addition to the challenges and opportunities to make existing buildings more energy-efficient, the ‘Focus Day’ will discuss the future trends in retrofitting and the energy management certifications that are needed in the market to promote ‘green buildings’ and energy efficiency.”

 

According to estimates, in Dubai alone, there are 120,000 buildings of which 30,000 have been identified as having high energy saving potential. The ‘Focus Day’ will empower industry professionals to undertake the retrofitting of these buildings more efficiently.

 

“EmiratesGBC has developed an energy efficiency programme that includes a database, which unifies the currently fragmented stakeholders in the energy efficiency sector. However, it is equally important to strengthen the skillsets of professionals within the industry to enable them to undertake effective building retrofits,” explained Saeed Al Abbar.

 

“Through the ‘Focus Day’, we are presenting a dynamic platform for all industry stakeholders to meet, interact and share information and best practices in enhancing the energy efficiency of buildings. This will also encourage more industry professionals to adopt energy efficiency measures, thus contributing to the sustainability efforts we undertake. We are thankful to Dubai Chamber, which has already set clear benchmarks in built environment sustainability, for their support to the initiative.”

 

 

Mr Essa Ali Alzaabi, Senior Vice President –Support Services, Dubai Chamber of Commerce and Industry will give opening remarks along with All Abbar from EmiratesGBC.

 

A highlight of the ‘Focus Day’ includes a presentation of Etihad ESCO’s case study on ‘DEWA retrofits.’  Panel discussions by industry professionals and government bodies, including Etihad ESCO, RSB and the Dubai Supreme Council of Energy, will also be held. Participants of the ’Focus Day’ will also have the opportunity to tour Dubai Chamber’s LEED certified building.

 

Moderated by Al Abbar, the first panel session will focus on challenges, successes and lessons learnt from the DEWA retrofits case study. The panellists include: Stephane le Gentil, CEO, Etihad Energy Services Co. LLC; Alfonso D’Andretta, Head of Dubai Systems Center, Africa, MET and RCA Growth Markets, Lighting solutions, Philips Lighting; and Francisco Silverio Marques, Director Business Development & Marketing MAF Dalkia Middle East. They will discuss their learnings from unsuccessful retrofit projects and how retrofit can help optimise the MEP systems and operational processes.

 

Under the theme ‘What comes after retrofit? The future of retrofit,’ the second panel session will discuss the success of the forecasts made through the establishment of Etihad ESCO and RSB led regulatory framework. It will cover the penetration of district cooling and market entry opportunities, as well as challenges in securing market finance.

 

The panellists are: Jagath Gunawardena, Senior Manager, Projects & Buildings & Development, Dubai Chamber of Commerce and Industry; Stuart Harrison, Support Services Director, Emrill; Graeme Lindsay Sims, Executive Director, RSB Dubai; and Saeed Al Abbar, Chairman, Emirates Green Building Council; with Charles Blaschke, General Manager, Taka Solutions, as the moderator. They will also discuss the benefits of deep retrofit vs. Information and Communication Technology (ICT).

 

During the last session of the event, moderator Faisal Rashid, Director, Demand Side Management, Supreme Council of Energy, will guide panellists including Prof. Bassam Abdel-Karim Abu-Hijleh, Dean and Atkins Chair Head of the Sustainability MSc & PhD Programmes, Faculty of Engineering and IT, The British University in Dubai; Harry O’Farrell, Commercial Director, Energy Services Ltd.; Jesus Gutierrez, Co-founder and Managing Director, Smart4Power; and James Grinell, Head of Water, RSB Dubai, through different energy management certifications needed in the market.

 

EmiratesGBC regularly hosts and participates in multinational events, conferences and forums. The organisation has also developed a suite of activities, inclusive of networking events, technical workshops, focus days and facilitated training based around specific issues related to the built-environment that meet the needs of its members, of the UAE community, and the wider Middle East.

-ends-

 

Note to Editors

 

About Emirates Green Building Council:

The Emirates Green Building Council (EmiratesGBC) was founded in June 2006, and became the 8th full member of the World Green Building Council in September 2006. EmiratesGBC is an organization that promotes and educates on green issues in the built environment and is the official body for the UAE endorsed by the World Green Building Council. EmiratesGBC currently has around 260 members in the UAE which represents 1000s of individuals interested and involved in Green Building in the UAE and the region. In addition, EmiratesGBC members receive discounts on a number of programmes such as those related to conferences, seminars, training and green building events.

 

For further information, please contact:

Kelly Home / Sonia Blanco

ASDA’A Burson-Marsteller

+9714 4507600

kelly.home@bm.com / sonia.blanco@bm.com


  • تحديث المباني قديسهم بتوفير نحو 28% من تكاليف الطاقة
  • الفعالية تجمع خبراء القطاع والهيئات الحكومية مثل “مجلس دبي الأعلى للطاقة” وشركة “الاتحاد لخدمات الطاقة” و”مكتب دبي للتنظيم والرقابة” وغيرها
  • الفعالية المشتركة تدعم مبادرة “اقتصاد أخضر لتنمية مستدامة”

 

دبي، الإمارات العربية المتحدة، 25 مايو 2015:يتعاون”مجلس الإمارات للأبنية الخضراء”،المنظمة المستقلة التي تسعى إلى الحفاظ على البيئة من خلال تعزيز ممارسات الأبنية الخضراء، مع”غرفة تجارة و صناعة دبي”لاستضافة أحدث جلسات “يوم العمل المكثف” في 26 مايو 2015،وذلك من أجل بحث سبل تحسين و تأهيل المباني الحالية لجعلها أكثر كفاءة في مجال استخدام الطاقة.

ويهدف “يوم العمل المكثف” إلى تسليط الضوء على أفضل ممارسات القطاع الرامية للارتقاء بكفاءة المباني من حيث استهلاك الطاقة عبر تحديثها واتخاذ الإجراءات الضرورية، وهو يجمع تحت مظلته ممثلين عن جميع شركاء قطاع الإنشاءات وممثلين رفيعي المستوى عن الهيئات الحكومية التي تقود مسيرة التنمية المستدامة في دبي.

وبهذه المناسبة، قال سعيد العبار، رئيس مجلس إدارة “مجلسالإماراتللأبنيةالخضراء”: “مع استهلاك المباني الحالية لكمياتكبيرة من الطاقة، فإن تعزيز كفاءتها الاستهلاكيةعبر إجراء مجموعة من التحديثات يسهم بتحقيق هدفنا في تشجيع إقامة بيئة بناء مستدامة، علماً أنه يمكن توفير 28% من التكاليف عبر تحديث نظم كفاءة استهلاك الطاقة استناداً إلى بيانات ’الوكالة الدولية للطاقة‘. وإلى جانب تحديات وفرص تعزيز كفاءة استهلاك الطاقة في المباني الحالية، يناقش ’يوم العمل المكثف‘ كذلك التوجهات المستقبلية في مجال التحديث وتراخيص إدارة الطاقة اللازمة في السوق لتشجيع المباني الخضراء وتعزيز كفاءة استهلاك الطاقة”.

وبحسب التقديرات، تحتضن دبي لوحدها 120 ألف مبنى يتمتع30 ألفاً منها بإمكانات عالية من حيث توفير الطاقة.وسيمكن”يوم العمل المكثف” خبراء القطاع من تحديث هذه المباني بأسلوب أكثر فاعلية.

وأضاف العبار: “نجح ’مجلس الإمارات للأبنية الخضراء‘ بتطوير برنامج لتعزيز كفاءة الطاقة ويتضمن قاعدة بيانات لتوحيد جهودمختلف الشركاء الحاليين في قطاع كفاءة الطاقة. ومن المهم أيضاً الارتقاء بمهارات خبراء القطاع لتمكينهم من اتخاذ إجراءات فاعلة لتحديث المباني”.

وأردف العبار قائلاً: “نتطلع من خلال ’يوم العمل المكثف‘ إلى توفير منصة حيوية تتيح لجميع شركاء القطاع تبادل الخبرات وأفضل ممارسات تعزيز كفاءة استهلاك الطاقة في المباني؛ وهو ما يشجع المزيد من خبراء القطاع لتبني مثل هذه الممارسات، وبالتالي المساهمة في دعم جهود الاستدامة التي نبذلها. ونشكر ’غرفة تجارة وصناعة دبي‘ على إرسائها معايير واضحة بمجال استدامة البيئة العمرانية، ودعمها الكبير لهذه المبادرة المهمة”.

وبالإضافة إلى العبار؛ سيلقي عيسى علي بن سالم الزعابي،نائب الرئيس التنفيذي الأول لقطاع الدعم المؤسسي في”غرفة تجارة وصناعة دبي” كلمة افتتاحية في ’يوم العمل المكثف‘.

وتتضمن أجندة”يوم العمل المكثف”تقديم عرض توضيحي لدراسة الحالة التي طرحتها شركة “الاتحاد لخدمات الطاقة” (اتحاد إسكو) حول تحديثات”هيئة كهرباء ومياه دبي”. كما تنعقد مجموعة من جلسات النقاش التي ينظمها خبراء القطاع والهيئات الحكومية بما فيها “الاتحاد لخدمات الطاقة”، و”مكتب دبي التنظيم والرقابة”، و”مجلس دبي الأعلى للطاقة”. وسيقوم المشاركون في “يوم العمل المكثف” بجولة في مبنى “غرفة تجارة وصناعة دبي” الحائز على الفئة البلاتينية لاعتماد الريادة في تطبيق أنظمة الطاقة وحمايةالبيئة (لييد

ويدير العبار جلسة النقاش الأولى خلال الفعاليةوالتي تركز على التحديات والنجاحات والدروس المستقاة من دراسة الحالة الخاصة بتحديث “هيئة كهرباء ومياه دبي”. وتضم قائمة متحدثي الجلسة: ستيفان لو جنتيل، الرئيس التنفيذي لشركة “الاتحاد لخدمات الطاقة”؛ وألفونسو داندريتا، رئيس مركز أنظمة دبي وأفريقيا لحلول الإضاءة في شركة “فيليبس للإضاءة”؛ وفرانسيسكو سيلفيرو ماركس، رئيس التسويق وتطوير الأعمال في شركة “مافدالكياالشرقالأوسط”. وسيناقشون جميعاً الخبرات التي اكتسبوها من تجارب التحديث غير الناجحة وكيفية مساهمة عمليات التحديث في تحسين أنظمة الهندسة الكهربائية الميكانيكية والعمليات التشغيلية.

بدورها، تنعقد جلسة النقاش الثانية تحت شعار “ماذا بعد عملية التحديث؟ مستقبل التحديث”؛وتناقش نجاح التوقعات الناجمة عن إنشاء إطار العمل التنظيمي الذي تقوده “الاتحاد لخدمات الطاقة” و”مكتب دبي للتنظيم والرقابة”. كما تتناول الجلسة انتشار أنظمة تبريد المناطق وفرص دخولها إلى السوق، وتحديات تأمين التمويل اللازم.

وتضم قائمة متحدثي هذه الجلسة: جاجاثجونوواردينا، مدير أول التنمية والمباني والمشاريع في “غرفة تجارة وصناعة دبي”؛ وستيوارتهاريسون، مدير خدمات الدعم في شركة “إمريل”؛ وجرايمليندسي سيمس، المدير التنفيذي في”مكتبدبيللتنظيموالرقابة”؛ وسعيد العبار، رئيس مجلس إدارة “مجلس الإمارات للأبنية الخضراء”؛ فضلاً عن تشارلز بلاشكي، مدير عام شركة “تاكاسوليوشنز” والذي سيتولى إدارة الجلسة. وسيناقش المتحدثونفوائد إجراء التحديثات الجذرية مقارنة مع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات.

أما الجلسة الثالثة والأخيرة في “يوم العمل المكثف”، فيديرها فيصل راشد، مدير إدارة الطلب على الطاقة في “المجلس الأعلى للطاقة”؛وتتناول شهادات إدارة الطاقة المختلفة المطلوبة في السوق. وتضم قائمة المشاركين: البروفيسوربسام عبد الكريم أبو حجلة،عميد ورئيس برنامج يشهادة الماجستير و الدكتوراة في الاستدامة ضمن كليّتي الهندسة و تكنولوجيا المعلومات في”الجامعةا لبريطانية بدبي”؛ وهاري أوفاريل، المدير التجاري في شركة “إنرجي سيرفسز المحدودة”؛ وخيسوسجوتيريز، الشريك المؤسس والعضو المنتدب في شركة “سمارت فور باور”؛ وجيمس جرينيل، رئيس المياه في “مكتبدبيللتنظيموالرقابة”.

يعمل”مجلس الإمارات للأبنية الخضراء” بشكل دوري ومنتطم على استضافة الفعاليات والمؤتمرات والمنتديات الدولية و المشاركة فيها، وقد قام بتطوير باقة من الفعاليات والأنشطة بما يشمل فعاليات التواصل و ورش العمل التقنية والدورات التدريبية المتمحورة حول قضايا و مسائل مرتبطة بالبيئة تلبية لاحتياجات الأعضاء و لخدمة المجتمع الإماراتي وسائر أنحاء منطقة الشرق الأوسط.

-انتهى-

معلومات للمحررين:

نبذة عن “مجلس الإمارات للأبنية الخضراء”:

تأسس “مجلس الإمارات للأبنية الخضراء” في يونيو 2006، وأصبح في سبتمبر 2006 العضو الثامن الذي ينضم إلى “المجلس العالمي للأبنية الخضراء”. ويسعى المجلس لدعم القضايا البيئية المتعلقة بالأبنية المستدامة بمختلف الأدوات التعليمية والمعرفية، وهو المنظمة الرسمية المعتمدة من قبل “المجلس العالمي للأبنية الخضراء” في الإمارات العربية المتحدة. ويضم “مجلس الإمارات للأبنية الخضراء” حالياً نحو 260 عضواً في الإمارات العربية المتحدة والذين يمثلون آلافاً من الأفراد المهتمين والفاعلين في مجال الأبنية الخضراء في الإمارات والمنطقة. وبالإضافة إلى ذلك، يتلقى أعضاء “مجلس الإمارات للأبنية الخضراء” حسومات على عدد من البرامج ذات الصلة مثل المؤتمرات والندوات والدورات التدريبية والفعاليات المتعلقة بالأبنية الخضراء.

 

لمزيد من المعلومات يرجى الاتصال بـ:

كيلي هوم / سونيا بلانكو

“أصداء بيرسون مارستيلر”

هاتف: 4507600 4 971+

 kelly.home@bm.comsonia.blanco@bm.com :البريد الإلكتروني